المدخل إلى علم العضلات

Mego
Site Admin
مشاركات: 188
اشترك في: 22 أكتوبر 2013, 01:39

المدخل إلى علم العضلات

مشاركةبواسطة Mego » 07 مايو 2011, 13:18

علم تشريح العضلات هو العلم الذي يهتم بدراسة حجم و وظيفة و شكل العضلة و بالتالي هو العلم الذي يحدد الملامح العامة لشكل و حجم الحيوان اعتماداً على بنى العضلات المشكلة لجسم الكائن الحي ، كما يهتم هذا العلم أيضاً بدراسة طبغرافية الأوعية الدموية و الأعصاب المرافقة للعضلات .

الخصائص العامة للجهاز العضلي:
تعد العضلات أعضاء متحورة تتميز بقدرتها على التقلص مؤدية حركة الجسم و ذلك بطريقة معينة عند تنبيهها بمؤشرات عصبية حسية ، و الجزء الذي يقوم بعملية التقلص هو الجزء العضلي بينما يكون الجزء المثبت من العضلة هو الجزء الوتري.
تشكل العضلات الجزء النشيط من جهاز الحركة المؤلف من العضلات و أوتارها والعظام و الغضاريف ، إذ تتثبت هذه العضلات على الهيكل العظمي . يتألف الجهاز العضلي من مجموعة العضلات التي تقوم أثناء تقلصها بتحريك الجسم في اتجاهات مختلفة كما وكأنها تثبت الهيكل في وضع معين وتحافظ في الوقت نفسه على شكل جسم الحيوان و تسمى هذه المجموعة من العضلات بالعضلات ذات الوظيفة الساكنة ( الوظيفة الساكنة ) .
تكون حركة الحيوان متنوعة ومتغيرة ، فالحيوان يمكن أن يتحرك في المحيط ، أو يمكن أن يحرك جزءاً معيناً من جسمه بالنسبة لجزء آخر . مثال ذلك يكون عند رفع أو خفض أو تدوير الرأس أو العنق ، تؤدي هذه الحركة إلى تغيير حجم بعض أجزاء الجسم مثل تجويف القفص الصدري –تجويف البطن و ذلك أثناء التنفس .
إن أعضاء الجهاز العضلي مجهزة بنهايات حسية يؤثر التهيج فيها أي في هذه الأوعية أو النهايات العصبية الحسية بحيث تحدث الحركة العضلية المفصلية وهذه الأخيرة تؤمن توازن الجسم وبالتطابق مع العامل البصري تؤمن الحركة العضلية المضبوطة مثال : الاستعداد للقفز.
وفي الختام فإن الحركة العضلية المفصلية تلعب دوراً هاماً . خاصة عند الإنسان في التعرف على العالم الخارجي وبالتخصيص عند تقبل العلاقات الفراغية والأجسام عن طريق اللمس .
الجهاز العضلي يقوم أثناء عمله بوظيفة محول Transformator محولاً الطاقة الكيميائية الواردة للعضلات عن طريق الدم إلى طاقة حرارية حتى 70% وإلى طاقة ميكانيكية أثناء العمل حيث يتحول فقط 30% من الطاقة الكيميائية من المواد المنحلة في الدم . لذا فإن العضلات تحتاج إلى كميات كبيرة من الإمداد الدموي أثناء العمل كما أن الحجم العام للعضلات الهيكلية مختلف من حيوان إلى آخر وذلك حسب نوع الحيوان وحسب سنه وكذلك الظروف الحياتية كظروف التغذية وغيره .

أما عند الأبقار فوزن العضلات الهيكلية يساوي 42-47% من وزن الجسم (Tommy) عند الأغنام 34% عند الخنزير 31% عند الإنسان البالغ وزن العضلات 32% من وزن الجسم أما عند الطفل حديث الولادة فلا يتجاوز 20%. الأرقام لمجرد أخذ فكرة ليست هنالك معلومات عن السن وغيره .


القوانين العامة لبنية و تركيب العضلات الهيكلية
العضلة Musculus :

تعد العضلة العضو الفعال في جهاز الحركة ، كما أن شكل وخصائص وبنية العضلة يتوافق مع الوظيفة المناطة بها ومرتبط بالتطور التاريخي للعضلة حسب موضعها على الهيكل والظروف الحياتية للحيوان. كما إن لكل عضلة إمكانية التقلص وتنفيذ عمل محدد تحت تأثير الجملة العصبية وذلك بتوفر كمية كافية من الإمداد الدموي الذي تتلقاه العضلة و ينظم من قبل الجملة العصبية وبالتالي فإن العضلة تتقلص تحت تأثير التنبيه العصبي وتقصر في الطول أما عودتها إلى حالها الأولى فيتأمن بواسطة تقلص العضلات المضادة لها في العمل.
بطن العضلة (جسم العضلة) Venter musculus:
يتألف بطن العضلة من نسيج حشوي و أعصاب و أوعية دموية وسدى مؤلفة من نسيج ضام Stroma . يؤلف النسيج الحشوي أليافاً عبارة عن خلايا عضلية مخططة بطول (12-13 سم) ، تنتهي على هذه الخلايا العضلية الأعصاب الحسية والحركية من الأعصاب الجسمية . وكل خلية عضلية أو لييف عضلي مزودة بأوعية دموية تمتلك إمداداً عصبياً ودياً خاصاً بها ( وكذلك أعصاب حسية وحركية ) ويفصل الألياف العضلية بعضاً عن بعض السدى المؤلفة من النسيج الضام . وتجتمع الألياف العضلية في حزم واجتماع هذه الحزم يؤلف العضلة التي يمر عبر نسيجها الضام الأوعية الدموية والأعصاب ، كما أن النسيج الدهني يتوضع في هذه السدى.
يقسم النسيج الضام ( السدى) تبعاً إلى البنية والتركيب و التوضع إلى خارجي وداخلي .
السدى الخارجية Ectomysium :وتتألف من ألياف مرنة تتوضع بشكل متواز وتشكل السدى الخارجية الحواجز الداخلية للعضلة بسماكات مختلفة حيث أن النسيج الضام يلف الألياف العضلية من الدرجة الأولى ثم ومن هذه الحزم من الدرجة الأولى تتشكل حزم من الدرجة الثانية وهكذا .. ويمكن ملاحظة الألياف العضلية المشكلة للحزم بكل وضوح وبالعين المجردة كما في اللحم النيء كذلك وبصورة أوضح في اللحم المسلوق . وتختلف سماكة الحزم من عضلة إلى أخرى وكذلك من حيوان إلى آخر .
السدى الداخلية Endomysium :تشكل هذه الطبقة من النسيج الضام وحول الألياف العضلية طبقة رقيقة من الشعيرات الليفية العرضنية كما أن أهمية النسيج الضام أو السدى لبطن العضلة تتلخص في أنها تشكل الوسيلة الدفاعية عن العضلة في حال التغلظ للألياف العضلية عند الثني الشديد ( هذا مما يحسن ظروف عمل العضلة ) ، وعند الانبساط الزائد للألياف العضلية لذا كان للنسيج الضام أو السدى والأعصاب والأوعية الدموية الخاصة بهذا النسيج دور تأمين عمله الدفاعي .
يختلف لون النسيج العضلي من حيوان إلى آخر كما وأنه يختلف باختلاف مكان توضع العضلة في نفس الجسم . على سبيل المثال عضلات الحصان أشد حمرة من عضلات الأبقار وعند الحيوانات الشابة أقل احمراراً منه عند البالغة وكذلك فإن عضلات القوائم أشد حمرة من عضلات الجذع أما عند الدجاج فعضلات الجسم أقل حمرة من عضلات القوائم . وعند الطيور البرية اللحم أشد حمرة منه عند الحيوانات الأهلية .
ويتوافق لون العضلة مع الوظيفة والبنية فالعضلات ( الغامقة
- الشديدة الحمرة ) غنية بالخضاب العضلي أما الجبلة العضلية ( الهيولى العضلية- الساركوبلازما ) Sarcoplasma فهي بطيئة في العمل ولكنها أشد تحملاً أما العضلات الأقل احمراراً - الفاتحة اللون فهي فقيرة بالخضاب العضلي Myoglobin والجبلة العضلية أشد سرعة في العمل ولكنها أقل تحملاً له. فهي تتعب بسرعة . كما يؤثر على لون العضلة غزارة الإمداد الدموي

وتر العضلة Tendon musculus :
وهو مبني على طريقة بناء البطن حيث يتألف من حزم ليفية تتألف من طبقة خارجية وطبقة داخلية . وتمر عبر الحزم الليفية الكولاجين أوعية وأعصاب ولكن بكمية أقل مما في بطن العضلة . وتتوقف متانة الوتر على كمية النسيج الضام الرخو للسدى . والتي تتراوح بين معدلات متباعدة ( لتمزيق الوتر يتطلب شداً بقوة 670 إلى 903 كغ على مقطع وتر 1 سم3 ) وتنفذ الألياف الكولاجينية للوتر داخل النسيج العظمي وتعرف عادة باسم ( ألياف شاربييف ) وهذه الظاهرة تؤمن قوة ارتكاز العضلة بالعظم .

أعصاب العضلة Nervi Musculus :
تتلقى العضلات إمداداً عصبياً مزدوجاً ودياً و لا ودياً وفيها نهايات حسية وحركية .
1- الألياف العصبية الحركية :تنتهي على الألياف العضلية مشكلة نهايات حركية . وبواسطتها ينقل التنبيه العصبي والذي تحت تأثيره تتقلص الألياف العضلية بل والعضلة بكاملها ، أي تقوم بعمل معين . وفي نفس الوقت تزيد مستوى التبادل أو الاستقلاب . وهكذا يمكن النظر إلى الألياف العصبية كعضو منفذ للخلية العضلية كما يمكن النظر لكلاهما سوية كجهاز عضلي عصبي ، والذي هو من الناحية الوظيفية والبنيوية ( المورفولوجية ) جهاز واحد متكامل .

الألياف العصبية الحسية :تبدأ بالنهايات الحسية الداخلية على الألياف العضلية أو المغازل العصبية العضلية أو في أوتار العضلات .
2- الألياف العصبية الودية Sympaticus ( الحركية والحسية ) :تنتهي الألياف العصبية الودية على الأوعية الدموية للعضلة وهكذا تنظم الإمداد الدموي للعضلة وقت الحركة والراحة . تتوضع الأوعية الدموية للعضلات وقت العمل تحت تأثير منشطات الاستقلاب وكذلك كبح الأعصاب الودية .

الأوعية الدموية للعضلة :
يلف كل ليفة عضلية شعيرات دموية كثيفة أو قليلة وهذه الشعيرات تشكل حول الليفة العضلية شبكة واسعة أو ضيقة من الشعيرات الدموية ويرتبط ذلك بنوع عمل العضلة، وبالتالي فإن الأوعية الدموية في الأوتار قليلة بينما في النسيج العضلي كثيفة و كبيرة ، كما يتواجد في العضلات الأوعية اللمفية .


شكل العضلة :
يكون شكل العضلة مختلفاً من عضلة لأخرى و ذلك بالمقارنة مع العظام و يمكن في حالات كثيرة إرجاع شكل العضلة إلى الوظيفة التي تقوم بها العضلة حيث أن ذلك يتبع بدرجة أولى ورئيسة مكان توضع العضلة على الهيكل العظمي ويمكن إظهار نوعين من أشكال العضلات بشكل أساسي هما العضلات المسطحة والعضلات ذات البطن أو الغليظة من حيث الشكل .

العضلات المسطحة :
وتمتاز بشكلها المسطح ليس فقط في منطقة البطن ولكن في منطقة الوتر أيضاً حيث اصطلح على تسميتها بالسفاق Aponeurosis وتوجد هذه العضلات في منطقة الجذع مثل العضلة المنحرفة البطنية الداخلية و الخارجية .
ويمكن أن تكون العضلات المسطحة عريضة ومختلفة من حيث الشكل : فإما أن تكون مثلثية أو معينية أو مسننة أو على العكس يمكن أن تكون ضيقة ، شريطية ، طولانية ، قصيرة على سبيل المثال العضلة العضدية الدماغية أو عضلات ما بين الأضلاع ولها أشكال متمايزة : فمنها المغزلي الشكل والمخروطي أما في المقطع العرضي لهذه العضلات فمنها المستدير والمربع والمثلث ، وكذلك فمنها الطويل والقصير ونلاحظ هذه العضلات غالباً على القوائم أو عضلات ما بين الأضلاع .
كما أن بعض العضلات ترتكز على عدة عظام فهي تبدأ على عظم وتنتهي على عدة عظام ( العضلة متعددة الأجزاء - على العمود الفقري ) أو على العكس يمكن أن يكون للعضلة وتر يبدأ في عضلة وينتهي بوتر في عضلة أخرى مثل العضلة الطويلية الظهرية و العضلة الحرقفة الضلعية ويفسر شكل هذه العضلات كما في العضلات المسننة في كونها تاريخياً نشأت من مقاطع عضلية متعددة كما يصادف وجود عضلات بوتر واحد وعدة بطون عضلية . في هذه الحالة تدعى البطون العضلية بالرؤوس وتدعى حينئذ العضلات بذات الرأسين و ذات الثلاثة الرؤوس و ذات الأربعة الرؤوس . ويمكن أن يكون العكس أي أن للعضلة بطن واحد ولكن الوتر ينقسم إلى عدة أوتار تتدعم على سبيل المثال في أصابع مختلفة ( باسطات الإصبعية العامة ، أو المثنية الإصبعية السطحية والعميقة عند الحيوانات عديدة الأصابع.

اسم العضلة :
يكون اسم العضلة مختلفاً ويعكس الاسم غالباً النقاط التالية:
1- الوظيفة ومكان تأثير قوة العضلة . على سبيل المثال العضلة الباسطة الرسغية، العضلة الباسطة الإصبعية ، العضلة المثنية للرسغ ) .
2- الشكل وحجم العضلة ( الكبيرة ، الصغيرة ، العضلة الرباعية ، العضلة الطويلة ) .
3- نقطة بداية العضلة : العضلة العضدية الدماغية و العضلة الحرقفة الضلعية.
4-البنية : قد تكون العضلة غشائية مثل موترة اللفافة الساعدين أو وترية مثل العضلة نصف الوترية أو بطينية مثل العضلة ذات البطنين .
كما توجد أسماء العضلات مأخوذ من أسمائها في جسم الإنسان وهي لا تعني أي شيء في جسم الحيوان العضلة الرشيقة أو العضلة الخياطية .

إن العضلات ذات الوظيفة المتمايزة تختلف بعضاً عن بعض بنيوياً من حيث العضلي والأوتار وكذلك مكان التوضع على الهيكل . أما من حيث الوظيفة فهنالك العضلات التي تمتاز بمدى واسع للحركة وهي العضلات الديناميكية ( المحركة ) أما العضلات القوية أو المثبتة وكل نوع من هذه العضلات مشكل بصورة توافق الوظيفة ( العضلات الديناميكية المحركة ) .

وتنتسب هذه العضلات حسب نمط البنية إلى العضلات البسيطة والتي تمتاز بألياف عضلية تتجه بصورة موازية لمحور العضلة . ويمكن لهذه الألياف أن تندغم في النهايات بعضاً ببعض ونتيجة لذلك تتألف عضلات طويلة . كالعضلة الدماغية العضدية أو المستقيمة البطنية وفي هذه الأخيرة نلاحظ فواصلاً وترية البنية Inscriptiones tendineae .

العضلات الساكنة Statodinamical muscles هذه العضلات ذات بنية مفصصة ويمكن أن تكون وحيدة ، ثنائية ومتعددة الرؤوس . وهذا التمايز البنيوي مرتبط بالدرجة الأولى بعلائق النسيج العضلي والنسيج الضام ( الوتر ) ففي العضلة وحيدة الرأس فإن وتر الاندغام للعضلة يكون في الطرف الآخر وتر المنشأ لعضلة ثانية وتتوضع حزم الألياف العضلية بين النسيج الضام ( الوتر ) بشكل منحرف بالنسبة لطول أو محور العضلة .

أما في العضلات ذات الرأسين فإن واحداً من الأوتار الانتهائية ينقسم إلى صفيحتين تتوضعان على السطح الآخر لبطن العضلة أما الوتر الانتهائي الآخر فيكون غائراً في بطن العضلة . وتتوضع حزم الألياف العضلية بشكل منحرف أيضاً ولكن بين ثلاث صفائح وترية . وتتوضع بصورة أكثر تعقيداً حزم الألياف العضلية في العضلات متعددة الرؤوس .

وعلى هذه الصورة نرى بأن حجمين متماثلين من البنى العضلية البسيطة مزود بالحزم الليفية العضلية الطويلة ولكن عددها نسبياً ليس بكبير أما في العضلات المفصصة فطول الألياف العضلية أقل وبخاصة في العضلات عديدة الرؤوس ولكن عددها أكبر وبنية العضلات على هذه الطريقة متوافقة وظيفياً .
و بالتالي فإن كل عضلة تقوم بعمل معين ومحدد . حجم هذا العمل يقاس بالقوة أو الجهد المصروف لإنتاجه مضروباً بالمسافة أي عم = ق × ل . حيث ق القوة ول الانتقال . وقوة العضلة متناسبة طردياً مع عدد الألياف العضلية أما مسافة الانتقال فهي أيضاً متناسبة طردياً مع طول الألياف العضلية .
(وقت تقلص العضلة يمكن أن تقصر الألياف العضلية إلى أكثر من نصف طولها، أما طول الألياف العضلية فيتراوح بين 2 وحتى 160 مم ) .
وبحسب القانون فإن بنية عضلة ما بالمقارنة مع عضلة أخرى لها نفس الحجم ولكن مختلفة بنيوياً فإذا ربحت العضلة الأولى في الانتقال فإنها تخسر في القوة حيث تربح الأولى في القوة وتخسر في الانتقال
لهذا فإن توضع العضلات على الهيكل العظمي بصورة غير متساوية يتطلب بالدرجة الأولى القوة الكبيرة للعضلة على سبيل المثال بسط مفصل المرفق وذلك عند وقوف الحيوان نصادف العضلات المتعددة الرؤوس
وهنالك حيث الانتقال إلى الأمام على سبيل المثال في القائمة الأمامية فيتطلب من العضلة ليس القوة فقط بل مدى الحركة لذلك كانت العضلات بسيطة التركيب ( العضلة العضدية الدماغية ) .
عندما يصعب تقدير القوة لعضلة ما . حيث أنه من الصعب عد الألياف العضلية كما وأن هذه الألياف مختلفة من حيث السماكة من عضلة إلى أخرى . وبدلاً عن ذلك يحسب السطح النسبي ( المقطع الفيزيولوجي ) للعضلة وهذا المقطع يمر من وسط جميع الألياف العضلية ففي العضلات المخططة يكون هذا المقطع أكبر من المقطع العرضي للعضلة .
من الناحية النظرية فإن قوة العضلة تتراوح بين 5-13.7 كغ للسم المربع الواحد من المقطع الفيزيولوجي وبصورة وسطية حوالي 10 كغ للسم2 . وهذا التراوح الكبير في قوة العضلة يعود إلى عوامل عدة . بنية العضلة بصورة عامة والتي تعود إليها قوة العضلة كعدد الألياف واختلاف غلظها أي بكلام آخر لكمية الجبلة العضلية ومولد الألياف الليفية يؤثر أيضاً على قوة وتحمل العضلة ونوع الحيوان وكذلك ظروف الحياة و الحالة الوظيفية للجملة العصبية والجهاز الدوراني وأعضاء التنفس والنسيج العضلي نفسه .
إن كثافة عمل العضلة ينعكس على بنيتها وكذلك أجهزة وأعضاء أخرى . وبالتالي فإن العضلة العاملة تذودها أوعية دموية أكثر كما يزداد حجم هذه العضلة نتيجة تغلظ الألياف العضلية . أما ازدياد عدد هذه الألياف فإنه يتم في مرحلة نمو الجسم . وازدياد عمل العضلة يؤدي إلى عمل متزايد للقلب والرئة مما ينعكس على نمو هذين الأخيرين ويؤدي أيضاً إلى تقوية الهيكل العظمي . أي نمو الحدبات والشواخص والحفر والأخاديد على سطوح العظام . وكذلك تؤثر على المفاصل ومحاور الحركة في هذه العظام .
يمكن أن تتحول العضلة أثناء تطورها إلى رباط فيما لو طبقت عليها قوة ثابتة كما نلاحظ على سبيل المثال بالنسبة للعضلة بين العظمية في عظام قوائم الحافريات . كما يمكن أن يحدث تعظم الرباط العضلي ، بصورة جزئية وتشكيل عظام سمسمانية ( عظم الرضفة ) ، أو بصورة كاملة . كما في القائمة الخلفية لبعض الطيور ( ديك الحبش على أوتار العضلات المثنية للأصابع ) وعلى العكس يلاحظ ضمور العضلة في منطقة بطن العضلة وعند انعدام العمل يلاحظ اختفاء العضلة واختفاء الأوعية والأعصاب وكذلك كل ما يمسك بها من حدبات وغيره على الجهاز العظمي .

Mego
Site Admin
مشاركات: 188
اشترك في: 22 أكتوبر 2013, 01:39

Re: المدخل إلى علم العضلات

مشاركةبواسطة Mego » 07 مايو 2011, 13:18

القوانين العامة التي تحكم توضع العضلات على الهيكل العظمي
1- تؤثر العضلات على الهيكل العظمي حسب مكان ارتكاز العضلة على العظم و ذلك بالتأثير على ذراع قوة إما للحركة أو للتثبيت وترتكز أو تندغم على أجزاء الهيكل العظمي المتصلة بعضها ببعض اتصالاً يسمح بالحركة على سبيل المثال ففي القوائم تؤثر العضلات على كل مفصل أما على الجذع فعلى كل فقرة وكل ضلع أما على الرأس فتؤثر على مفصل الفك السفلي وعلى الطيات الجلدية .
2- تؤثر العضلات بثنيها وتقلصها حيث تقصر فتجذب نهاياتها حيث ترتكز على العظم وهكذا فإن العضلة يمكن أن تنثني أو تتقلص أما ارتخاؤها فيتم عندما تتقلص و تنثني العضلات المضادة لها، لهذا تتوضع العضلات على الهيكل العظمي بحيث تشكل زاوية قائمة مع محور حركتها ، على سبيل المثال فإن العضلات المثنية Flexors تتوضع في الزاوية الداخلية للمفصل أما العضلات الباسطة فتقع في الزاوية الخارجية للمفصل.
3- أن العضلات تتوضع عند المفاصل عمودية على محور الحركة وبشكل مزدوج ومتضاد في العمل أي العضلات المثنية ضد العضلات الباسطة . العضلات المبعدة ضد العضلات المقربة ( العضلات المتضادة الفعل ) .
4- تتوضع العضلات بحيث تساعد بعضها بعضاً في أطوار الحركة المختلفة ( العضلات الموآزرة Synergists ) .
5- يمكن أن تؤثر العضلات على مفصل واحد أو عدة مفاصل أمثلة على ذلك يمكن أن تشاهد في عضلات القوائم .
6- بعض العضلات يمكن أن تؤثر بكل سطحها لا بنهاياتها كما في العضلات البطنية أوالحجاب الحاجز أوالعضلة البوقية أوعضلة الحاجب .
7- العضلات التي تؤثر على أكثر من مفصل يكون لها تأثير رئيس على مفصل ما وتأثير ثانوي على المفصل الآخر . كما في العضلة ذات الرأسين العضدية فهي تؤثر على مفصل المرفق بفعل عضلة مثنية وهو تأثيرها الرئيس وتؤثر على مفصل الكتف كعضلة باسطة و هو تأثيرها الثانوي .
8- في حالات نادرة لا تثبت العضلة على الهيكل العظمي مثل العضلات الشفوية والعضلات تحت الجلدية و قد تتثبت العضلات بطرف واحد فقط.


الأعضاء المساعدة لعمل العضلة :
ينتسب إلى الأعضاء المساعدة للعضلة عدا عن العناصر الداعمة
( العظام ، الغضاريف ، الجلد ) اللفافة و الأربطة و الصررالزليلية و الأوتار، والبكرات الخاصة والعظام السمسمانية .

اللفافة Fascia :
وهي غشاء رقيق من النسيج الضام مبنية من طبقات من الألياف المغراوية باتجاهات مختلفة . وتنقسم اللفافة إلى اللفافة السطحية واللفافة الغائرة. اللفافة السطحية تقع تحت الجلد و تسمح بحرية الحركة للجلد وتفصل الجلد عن العضلات ، أما اللفافة الغائرة فتفصل بين كل عضلة و أخرى أو بين مجموعة من العضلات بعضها عن بعض وتتثبت اللفافة الغائرة على العظام ، وبالتالي فإن يكون ارتكاز كل عضلة في مكان معين بالنسبة للأعضاء الأخرى . وهكذا يحال دون تحرك العضلة من محلها أثناء عملها ، واللفافة غنية بالنهايات العصبية مما يدل على دورها الهام .
وينتسب إلى اللفافة الغائرة تلك اللفافات التي تفصل العضلات عن تجويف البطن والصدر ( لفافة بطانة الصدر ولفافة البطن المستعرضة ) .
أما اللفافة الفاصلة بين العضلات فإنها تنمو بشكل مختلف منها الجيد النمو وتكتسب اسماً خاصاً كاللفافة العريضة الفخدية (الحاجز بين العضلي) Septia intermuscularis .
كما يوجد لفافة بنمو ضعيف أو رخو ، كما أنه في الحالات التي تكون العضلة ذات عمل مشترك مع غيرها من العضلات وتؤثر في اتجاه واحد فإن اللفافة الفاصلة بين هذه المجموعة من العضلات تكون ضعيفة النمو . وتندغم هذه العضلات بعضها ببعض لتشكل كتلة عضلية كما في عضلات العنق عند الخيل وعلى العكس من هذا ففي منطقة توضع الأوتار الطويلة لعضلات الرسغ والأصابع فإن اللفافة الفاصلة بين العضلات تتغلظ مشكلة ما يدعى بالأغماد الليفية للأوتار Vagina tendinis fibrosa والتي تفصلها عن الأوتار أغماد زليلية Vagina synovialis .
وفي أماكن معينة تتغلظ هذه الأغماد مشكلة أربطة جانبية للوتر كما في الرسغ مثل الرباط الرسغي المستعرض الراحي Lig carpi transversum palmar. أو على شكل أربطة حلقية في منطقة رسغ القائمة الخلفية مثل الرباط الحلقي Lig anulare . تغير هذه الأربطة اتجاه تأثير قوة العضلة وفي بعض الأحيان تبدأ العضلات على اللفافة الغائرة والتي تسمى باسم لفافة مثل العضلة موترة اللفافة الساعدية ، العضلة الموترة اللفافة العريضة الفخذية .
و تقع بين صفائح اللفافة عدا عن العضلات الأوعية الدموية والأعصاب والتي تلفها طبقات خاصة من اللفافة. ويمكن اللفافة أن تلعب في حالة المرض وظيفة دفاعية بالنسبة للأعضاء التي تلفها وهذا عندما تلتحم بعض صفائح مشكلة فراغاً بين الصفائح يمنح الانتشار الواسع ( للصديد - ناتج الالتهاب ) بين العضلات .

الصرة Bursa :
وهو عبارة عن تجويف مكسو من الداخل بالسائل الزليلي المفرز من قبل الغشاء الداخلي المبطن للصرة الزليلية ويغطى هذا التجويف من الخارج بالنسيج الضام ويحتوي على زلال أو مخاط . في الحالة الأولى تدعى بالصرة الزليلية Bursa synovialis وفي الحالة الثانية بالصرة المخاطية Bursa mucosa وتتوضع الأكياس عادة في منطقة المفاصل وهي متصلة بالمحفظة المفصلية عادة . تخفف الأكياس الزليلية من الاحتكاك وتسهل عمل العضلة أو تسهل حركة الوتر أو الرباط أو يمكن أن تتوضع كذلك تحت الجلد وتسمى حسب توضعها فإذا توضعت تحت العضلة دعيت بالصرة تحت العضلية Bursa submuscularis وإذا ما توضعت تحت الوتر كانت الصرة تحت وترية Bursa subtendinea أو تحت الرباطية Bursa subligmentosa وأخيراً تحت الجلد سميت الصرة تحت جلدية Bursa subcutanea .

الأغماد الزليلية للأوتار Vagina synovialis tendinis :
متشابهة الوظيفة والبنية مع الصرر الزليلية وقد تكونت من صرر زليلية تحت وتربة ونتيجة لانسياب الأوتار فوق تلك الصرر فقد استطالت وعرضت والتفت حول الوتر حيث التفت أطراف هذه الصرر وهكذا فإن للأغماد الزليلية صفحتين الأولى منها داخلية زليلية والأخرى خارجية فبرينية .

البكرات والعظام السمسمانية Trochlea et ossa sesmoidis :
في الأماكن التي ينزلق الوتر مباشرة على سطح العظم فإن العظم في تلك الأماكن يكسوه غضروف رجاجي hyalin cartilage ويحيط عندئذ بالوتر كيس زليلي يثبت على أطراف البكرة المكسوة بالغضروف الشفاف . على سبيل المثال كما بين وتر العضلة ذات الرأسين العضدية الداني وبكرة العظم العضدي .
في حالات أخرى يمكن أن ينشأ نسيج عظمي في أماكن التوتر الوظيفي هي العظام السمسمانية ، وأكبر هذه العظام الرضفة Patella التي تتواجد في وتر العضلة الرباعية الرؤوس الباسطة للركبة . وتلعب العظام السمسمانية دوراً هاماً في عمل العضلة عدا عن أنها تزيد من متانة الوتر وتقلل من الاحتكاك فإنها تبدل من زوايا ارتكاز العضلات على العظام وبذلك تحسن ظروف العمل للعضلة .

إن حركة الحيوان هي عبارة عن رد فعل على الإثارة الخارجية أو الداخلية ( الشعور بالجوع ، الحس الجنسي ) وبهذا يمكن شرح الصلة بين الجهازين العضلي والعصبي وكذلك في تطور هذين الجهازين وتخصص كل عضو بوظيفة معينة عدا عن الحركات يمكن بسهولة تخمين الاحساسات الداخلية لإنسان ما ، تلك الاحساسات التي يثيرها لحاء أو قشرة الدماغ ، يمكن أن نلاحظ السعادة ، الألم ، الغضب وذلك من تعابير الوجه ، بالنسبة للحيوان يمكننا أن نعرف أن تكشير الكلب عن أسنانه واتخاذه وضع الهجوم هو نتيجة اقترابنا منه في ذلك الوقت .

Mego
Site Admin
مشاركات: 188
اشترك في: 22 أكتوبر 2013, 01:39

مصطلحات طبية في مجال العضلات والتروية الدموية والعصبية

مشاركةبواسطة Mego » 07 مايو 2011, 13:19

مصطلحات طبية في مجال العضلات والتروية الدموية والعصبية
Antebrachial ساعدي
Antebrachium – farearm ساعد
Anterior Abdominal artery شريان بطني أمامي
Anterior auricular artery شريان صواني أمامي
Anterior haemorrhoidal art شريان باسوري أمامي
Anterior meningeal art شريان سحائي أمامي
Anterior thoracic art شريان صدري أمامي
Anterior thyroid art شريان درقي أمامي
Antibrachiocarpal joint مفصل ساعدي رسغي
Aorta أبهر
Aortic Valve صمام أبهري
Aponeurosis صفاق
Aponeurotic صفاقي
Arterio–Venous anastomosis تفاغر شرياني – وريدي
Arterial anastomosis تفاغر شرياني
Arteria-artery - arteries شريان – شرايين
A.glandulae submandibularis شريان الغدة تحت الفكية السفلية
A . glandulae prostatae شريان غدة البروستاتا
A . glutaea شريان الكفلي
A . hepatica شريان الكبدي
A.glandulae submandibularis شريان الغدة تحت الفكية السفلية
A . glandulae prostatae شريان غدة البروستاتا
A.glandulae submandibularis شريان الغدة الفكية السفلية
A . glandulae prostatae شريان غدة البروستات
A . iliaca externa شريان الحرقفي الخارجي
A . iliaca interna شريان الحرقفي الداخلي
A . iliolumbalis شريان الحرقفي القطني
A . incisive شريان القاطعي
A . infraorbitalis شريان تحت الحجاجي
A . infra trochlaris شريان تحت البكري
A . intercostalis شريان بين الضلعي
A . interossea communis شريان بين العظمي العام
A . interossea dorsalis شريان بين العظمي الظهري
A . interossea volaris شريان بين العظمي الراحي
A . ischiadica شريان الوركي
A . interossea communis شريان بين العظمي العام
A . interossea dorsalis شريان بين العظمي الظهري
A . interossea palmaris شريان بين العظمي الراحي
A . labialis شريان الشفوي
A . lacrimalis شريان الدمعي
A . laryngea cranialis شريان الحنجري الأمامي
A.laryngea caudalis reccurans شريان الحنجري الخلفي الراجع
A . lateralis nasi شريان الأنفي الوحشي
A. dorsalis nasi شريان الأنفي الظهري
A . labialis شريان الشفوي
A . malleolaris lateralis شريان الكعبي الوحشي
A . masseterica شريان المضغي
A . maxillaris externa شريان الفكي العلوي الخارجي
A . maxillaris interna شريان الفكي العلوي الداخلي
A . mediana شريان الوسطاني
A . radialis شريان الكعبري
A . meningea caudalis شريان السحائي الخلفي
A . malleolaris lateralis شريان الكعبي الوحشي
A . meningea media شريان السحائي الأوسط
A . mentalis شريان الذقني
A . metacarpea perforans شريان الثاقب المشطي الغائر
A . metatarsea perforans شريان الثاقب القاصي
A . mentalis شريان الذقني
A . metacapea volaris شريان المشطي الراحي
A . metatrarsea dorsalis شريان المشطي الظهري للقدم
A . metatarsea plantaris شريان المشطي الأخمصي
A . musculo-phrenica شريان عضلة الحجاب الحاجز
A . mylohyoidea شريان الفكي اللامي
A . nasalis caudalis شريان الأنفي الخلفي
A . nutritia الشريان المغذي
A. obturatoria الشريان الساد
A. occipitalis شريان القفوي
A . palatina ascendens شريان الحنكي الصاعد
A . palatina major شريان الحنكي الكبير
A . palatina minor شريان الحنكي الصغير
A. peronea شريان الشظوي
A. pharyngea ascendens شريان البلعومي الصاعد
A. phrenica cranialis شريان الحجابي الأمامي
A. phrenica caudalis شريان الحجابي الخلفي
A. plantaris شريان الأخمصي
A. poplitea شريان المأبضي
A. profunda brachii شريان العضدي الغائر
A. profunda lingualis شريان اللساني الغائر
A. profunda penis شريان القضيبي الغائر
A. pudenda externa شريان الاستحيائي الخارجي
A. pudenda interna شريان الاستحيائي الداخلي
A. pulvinaris شريان الحافري
A. radialis شريان الكعبري
A. rectalis شريان المستقيمي
A. reti carpi volaris شريان الشبكة الرسغية الراحية
A. sacralis شريان العجزي
A. saphenar شريان الصافن
A. septi nasi شريان الحاجز الأنفي
A. solearis شريان القناة نصف الهلالية للحافر
A. spermatica externa شريان المنوي الخارجي
A. spermatica interna شريان المنوي الداخلي
A. spheno palatinum شريان الحنكي الإسفيني
A. spinalis شريان الشوكي
A. stylo mastoidea شريان القلمي الحلمي
A. sub clavia شريان تحت الترقوي
A. sub lingualis شريان تحت اللساني
A. sub mandibularis شريان تحت الفكي السفلي
A. sub scapularis شريان تحت اللوحي
A. thoracica externa الشريان الصدري الخارجي
A. thoracica interna الشريان الصدري الداخلي
A. thoracicodorsalis الشريان الصدري الظهري
A. thyreoidea الشريان الدرقي
A. tibialis cranialis شريان القصبي الأمامي
A. tibialis caudalis شريان القصبي الخلفي
A. transversus colli شريان العنقي المستعرض
A. transversus faciei شريان الوجهي المستعرض
A. transversus scapulae شريان اللوحي المستعرض
A. biciptalis شريان العضلة ذات الرأسين العضدية
A. uberis شريان الثديي (الضرعي)
A. ulnaris شريان الزندي
A. umbilicalis شريان السري
A. ungularis شريان الحافري
A. vertebralis شريان الفقاري
A. vesicalis شريان البصلة المبالية
Artery of the Clitoris شريان البظر
Articular cavity تجويف مفصلي
Ascending aorta أبهر صاعد
Ascending aorta شريان أبهر صاعد
Atlanto - axial joint مفصل حاملي محوري
Atlanto - occipital joint مفصل حاملي قفوي
Auricula صيوان الأذن
Axilla إبط
Axillary إبطي
Ball and sockerr joint مفصل كروي حقي
Brachium - Humerus عضد
Bucca – cheek شدق
Buccal شدقي
Buccinator nerve العصب الشدقي
Bulb ginadis بصلة حشفة الإحليل
Bursa صرة
Bursa mucosa صرة –كيس مصلي
Bursa subcutanea صرة مصلية تحت جلدية
Bursa subligamentosa صرة تحت رباطية
Bursa submuscularis صرة تحت عضلية
Bursa subtendinea صرة تحت وترية
Bursa synovialis صرة-كيس زليلي
Capsula adipose محفظة شحمية
Capsula externa محفظة خارجية
Capsula fibrosa محفظة ليفية
Capsula serosa محفظة مصلية
Capsular محفظي
Capsule محفظة
Caracills رشيقة
Carotid سباتي
Cavum thoracis تجويف الصدر
Cauda - tail ذيل
Caudal ذيلي
Cervical enlargment تضخم عنقي
Cheeks - buccae أشداق
Coccygeal عصعصي
Coccygeal joint مفصل عصعصي
Coccygeus عصعص
Coffin تابوتي
Coffin joint مفصل تابوتي ( الحافر )
Common digital artery شريان إصبعي عام
Corpal joint مفصل رسغي لليد
Corpus , body - bodies – جسم – أجسام
Crista terminalis عرف انتهائي
Deep temporal صدغي غائر
Deltoid tuberasity حدبة دالية
Depressor خافض
Diaphragmatic , phrenic حجابي
Digital إصبعي
Distal interphalngeal ( joint
coffin ) مفصل بين سلامي قاصي (التابوتي – الحافر)
Dorsal digital artery شريان إصبعي ظهري
Dorsal nasal artery شريان أنفي ظهري
Dorsum ظهر
Carotid artery الشريان السباتي

Mego
Site Admin
مشاركات: 188
اشترك في: 22 أكتوبر 2013, 01:39

Re: المدخل إلى علم العضلات

مشاركةبواسطة Mego » 07 مايو 2011, 13:19

Elbow joint مفصل المرفق
Elliptical, ellipsoidal اهليليجي
Epigastric شرسوفي
Extention انبساط
External obturator سادة خارجية
External pudental artery شريان استحيائي خارجي
Fat شحم
Facial nerve العصب الوجهي
Femoro - pattelar joint فخذي مفصل رضفي
Femoro - tibio - pattelar joint مفصل فخذي قصبي رضفي
Femoro - tibio joint مفصل فخذي قصبي
Fetlock joint مفصل المعقم
Fissure – Fissures أخدود – أخاديد
Fissure (Sulcus) شق
Flatanubium sterni مقدم القص
Foramen ثقب
Formen lacerum ثقب متهتك – مشرذم
Fossa حفرة
Fraenulum labii شكال شفوي
Fraenum linguae شكال لساني
Frontal nerve العصب الجبهي
Ginglymus joint مفصل وحيد المحور
Greater palatine حنكي أكبر
Greater splanchnic حشوي أكبر
Groove - sulcus ميزاب
Groove - sulcus ميزاب
Jugular vein الوريد الوداجي
Hock عرقوب
Hock joint مفصل عرقوب
Hoof - ungula حافر
Hypogastric خثلي
Ilium حرقفة
Ilio inguinal nerve الحرقفي العصب الإربي
Ilio hypogastric nerve العصب الحرقفي الخثلي
Iliumar حرقفي
Infraorbital nerve العصب تحت الحجاجي
Ingular process شاخصة وداجية
Inter - carpal articulation مفصل بين الرسغي لليد
Inter-mandibular space حيز بين فكي سفلي
Inter - metacarpal joint مفصل بين مشط اليد
Inter - metatarsal joint مفصل بين مشط القدم
Inter – tarsal articulation مفصل بين رسغ القدم
Inter - vertebral articulation مفصل بين فقاري
Inter costal space حيز بين ضلعي
Inter osscous space حيز بين عظمي
Interdigital بين إصبعي
Internal pudental artery شريان استحيائي داخلي
Interpareital بين جداري
Intervertebral foramen ثقب بيين قفاري
Isthmus برزخ . عنق
Joint - articilation مفصل – مفاصل

Mego
Site Admin
مشاركات: 188
اشترك في: 22 أكتوبر 2013, 01:39

Re: المدخل إلى علم العضلات

مشاركةبواسطة Mego » 07 مايو 2011, 13:20

Labial شفوي
Lamina صفيحة
Lamina properia صفيحة أصلية
Lateral digital artery شريان إصبعي وحشي
Lateral plantar artery شريان أخمصي وحشي
Lateral plantar metatarsal artery شريان أخمصي مشطي وحشي
Left , ، Sinistra أيسر
Left carotid artery سباتي أيسر
Leg ساق
Lesser أصغر
Lesser palatine حنكي أصغر
Ligamentum denticulatun رباط مسنن
Ligamentum nuchae رباط قذالي
Lower lip (Labium infenor) شفة سفلية
Lumbar enlargment تضخم قطني
Mandibular alvealar nerve العصب السنخي الفكي السفلي
Mandibular Ln العقد اللمفية الفكية السفلية
Medial palmer artery الشريان الراحي الأنسي
Medial planter artery الشريان الأخمصي الأنسي
Medial planter nerve العصب الأخمصي الأنسي
Medial digital artery الأصبعي الأنسي الشريان
Medial tarsal artery الشريان الرسغي الأنسي
Median nerve العصب الوسطاني
Mental nerve العصب الذقني
Metacarpal artery الشريان المشطي
M. abductor cruris العضلة مبعدة الساق
M. abductor digiti pollicis العضلة مبعدة الإبهام الطويلة
M. adductor femoris العضلة المقربة الفخذية
M. anconaeus العضلة المرفقية
M.articularis humeri (capsularis) العضلة المحفظية العضدية
M. arytaenoideus transversus العضلة المستعرضة الطرجهالية
M. atlanto acromialis العضلة الطويلية الحاملية
M. auricularis ventralis العضلة الصيوانية النكفية (البطنية)
M. biceps brachii العضلة ذات الرأسين العضدية
M. biceps femoris العضلة ذات الرأسين الفخذية
M. brachialis العضلة العضدية
M. brachio cephalicus العضلة العضدية الدماغية
M. buccinator العضلة البوقية (الشدقية)
M. bulbo cavernosus العضلة المتكهفة البصلية
M. bullourethralis العضلة البصلة المبالية
M. caninus العضلة النابية
M. cervicoscutularis العضلة الدرعية العنقية
M. cleidomastoideus العضلة الترقوية الحلمية
M. cleidooccipitalis العضلة الترقوية القفوية
M. coccygeus العضلة العصعصية
M. complexus العضلة المركبة
M. constrictor vestibuli العضلة المضيقة الدهليزية
M. coraco brachialis العضلة العضدية الغرابية
M. cremaster (testis) العضلة المشمرة ( الخصوية )
M. crico arytae noideus العضلة الحلقية الطرجهالية
M. crico pharyngeus العضلة الحلقية البلعومية
M. crico thyreoideus العضلة الحلقية الدرقية
M. cutaneus colli العضلة الجلدية العنقية
M. cutaneus trunci العضلة الجلدية الجذعية
M. deltoideus العضلة الدالية
M. depressor labii العضلة المطبقة للشفاه
M.depressor palpebrae inferioris العضلةالمطبقة للجفن العلوي (خافضة)
M. digastricus العضلة ذات البطنين
M. digitorum longus العضلة الباسطة الإصبعية الطويلة
M. ext. carpi ulnaris العضلة الباسطة الرسغية الزندية
M. ext. digitorum communis العضلة الباسطة الإصبعية العامة
M. ext. digitorum lateralis العضلة الباسطة الإصبعية الوحشية
M. extensor carpi radialis العضلة الباسطة الرسغية الكعبرية
M. flex. Carpi ulnaris العضلة القابضة الرسغية الزندية
M. flex. Digitorum profundus العضلة القابضة الإصبغية العميقة
M. flex. Digitorum superficialis العضلة القابضة الإصبعية السطحية
M. flexor carpi radialis العضلة القابضة الرسغية الكعبرية
M. frontoscutularis العضلة الدرعية الجبهية
M. gastrocnemius العضلة بطن الساق
M. gemellus العضلة التوأمية
M. genioglossus العضلة الذقنية اللسانية
M. glutaeo biceptalis العضلة ذات الرأسين الكفيلة
M. glutaeus العضلة الكفلية
M. gracilis العضلة الرشيقة
M. grnio hyoideus العضلة الذقنية اللامية
M. hyoglossus العضلة اللامية اللسانية
M. hyothyreoideus العضلة اللامية الدرقية
M. iliacus العضلة الحرقفية
M. ilio psoas العضلة الحرقفية القطنية (الأبسواسيه)
M. iliocostalis العضلة الحرقفية الضلعية الطويلية
M. incisivus العضلة القاطعية
M. infra spinatus العضلة تحت الشوكة
M. inter cosalis العضلة الوربية( بين الضلعية )
M. inter osseus العضلة بين العظمية
M. interscutularis العضلة بين الدرعية
M. jugulo hyoideus العضلة الوداجية اللامية
M. jugulo mandibularis العضلة الوداجية الفكية
M. kerato hyoideus العضلة القرينية اللامية
M. kerato pharyngeus العضلة القرينية البلعومية
M. lateralis nasi العضلة الأنفية الوحشية
M. latissimus dorsi العضلة العريضة الظهرية
M. levator ANI العضلة الرافعة الشرجية
M. levator nasilabialis العضلة الرافعة الأنفية الشفوية
M. levator veli palatine العضلة الرافعة الحنكية
M. levatory labii maxillaries العضلة الرافعة الشفوية الفكيةالعلوية
M. lingualis properius العضلة اللسانية الأصلية
M. longissimus (DORSI) العضلة الطويلية الظهرية
M. longus capitis العضلة الطويلة الرأسية
M. longus cervicis (colli) العضلة الطويلة العنقية
M. lumbocostalis العضلة القطنية الضلعية
M. M. levatores costarum العضلة رافعات الأضلاع
M. masseter العضلة المضغية
M. mentalis العضلة الذقنية
M. multifidus العضلة متعددة الأجزاء
M. mylo hyoideus العضلة الفكية اللامية
M. myloglossus العضلة الفكية اللسانية
M. obliquus abdominis ext. العضلة المنحرفة البطنية الخارجية
M. obliquus capitis العضلة المنحرفة الرأسية
M. obturator externus العضلة السادة الخارجية
M. omohyoideus العضلة الكتفية اللامية
M. orbicularis oris العضلة المحيطية الفموية
M. palatinus العضلة الحنكية
M. palato pharyngeus العضلة الحنكية البلعومية
M. pectineus العضلةالمشطية
M. peroneus العضلة الشظوية الثالثة
M. phrenicus (diaphragma) عضلة الحجاب الحاجز
M. piriformes العضلة الكمثرية الشكل
M. popliteus العضلة المأبضية
M. psoas العضلة القطنية ( الأبسواسي)
M. pterygoideus العضلة الجناحية
M. pterygopharyngeus العضلة الجناحية البلعومية
M. quadratus femoris العضلة الرباعية الفخذية(المربعة)
M. quadriceps femoris العضلة ذات الأربع رؤوس الفخذية
M. rectus abdominis العضلة المستقيمة البطنية
M. rectus capitis العضلة المستقيمة الرأسية
M. rectus femoris العضلة المستقيمة الفخذية
M. retractor costae العضلة مسترجعة الضلع
M. retractor penis العضلة مسترجعة القضيب
M. rhomboideus العضلة المعينية
M. sartorius العضلة الخياطية
M. scalenus العضلة الأخمعية
M. scutulares العضلة الدرعية
M. semimbranosus العضلة نصف الغشائية
M. semispinalis العضلة نصف الشوكية
M. semitendonosus العضلة نصف الوترية
M. serratus dorsalis العضلة المسننة الظهرية
M. serratus ventralis العضلة المسننة البطنية
M. soleus العضلة النعلية
M. spinalis dorsi etc ervicis العضلة الشوكية الظهرية والعنقية
M. splenius العضلة الطحالية
M. sternohyoi dues العضلة القصية اللامية
M. sternomandibularis العضلة القصية الفكية السفلية
M. sternomastoideus العضلة القصية الحلمية
M. stylo pharyngeus العضلة القلمية البلعومية
M. styloglossus العضلة القلمية اللسانية
M. stylohyoideus العضلة القلمية اللامية
M. subclaveus العضلة تحت الترقوية (أمام اللوحية)
M. subscapularis العضلة تحت اللوحية
M. supraspinatus العضلة فوق الشوكة
M. temporalis superficialis العضلة الصدغية السطحية
M. tensor fasciae antibrachii العضلة موترة اللفافة الساعدية
M. teres major العضلة المبرومة الكبرى
M. thyreopharyngeus العضلة الدرقية البلعومية
M. tibialis anterior العضلة القصبية الأمامية
M. transverses abdominis العضلة المستعرضة البطنية
M. trapezius العضلة الرباعية المنحرفة
M. Triceps brachii العضلة ثلاثية الرؤوس العضدية
M. triceps surae العضلة ثلاثية الرؤوس القصبية
M. vastus العضلة الوسيعة
M. ventricularis العضلة البطينية
M. vocalis العضلة الصوتية
M.constrictor hyopharygeus العضلة اللامية البلعومية
M.obliquus abdominis internus. العضلة المنحرفة البطنية الداخلية
M.obturator internus العضلة السادة الداخلية
M.pectoralis profundus العضلة الصدرية الغائرة
Mm. lumbricales عضلات الدودية
Mm. pharygeae عضلات البلعوم
Musculus العضلة
Mandibular joint مفصل فكي سفلي
Manubrium sterni مقدم القص
Manus اليد
Margin هامش
Marginal
هامشي
Margo plicalus هامش طبي
Meatus صماخ
Medial انسي
Medial digital artery شريان إصبعي أنسي

Medial plantar artery شريان أخمصي أنسي
Medial plantar metatarsal artery شريان أخمصي مشطي أنسي
Median عصب وسطاني
Mediastinum حاجز صدري ( حيزوم )
Mental ذقني
Mentum - chin ذقن
Metacarpo - phalangeal joint مفصل مشطي سلامي
Middle haemorrhoidal artery شريان باسوري أوسط
Middle meningeal artery سحائي أوسط شريان
__________________

Mego
Site Admin
مشاركات: 188
اشترك في: 22 أكتوبر 2013, 01:39

Re: المدخل إلى علم العضلات

مشاركةبواسطة Mego » 07 مايو 2011, 13:20

Nasal nerve العصب الأنفي
Naso - frontal suture درز أنفي جبهي
Naso - labial artery شريان أنفي شفوي
Obturator ساد
Orbit حجاج
Pastern joint مفصل القيد
Patella رضفة
Patellar رضفي
Pedicle عانق
Pelvic girdle حزام الحوض
Peri – articularis حول مفصلي
Petro – basilar صخري قاعدي
Petro – tympanic صخري طبلي
Petrosal صخري
Petrous temporal صدغي صخري
Phalanx - phalanges سلامية – سلاميات
Phalanx primum سلامية أولى
Phalanx secondum سلامية ثانية
Phalanx tertius سلامية ثالثة
Pharyngeal artery شريان بلعومي
Pharyngeo - labial حنكي شفوي
Pharyngeo - palatine حنكي بلعومي
Plantar digital artery شريان إصبعي أخمصي
Pleur الجنبة
Plexus ضفيرة
Caudal abdominal artery شريان بطني خلفي
Caudal meningeal artery شريان سحائي خلفي
Posterior thoracic شريان صدري خلفي
Prepubic artery شريان أمام العاني
Process شاخصة
Proximal interphalangel joint (pastern) مفصل بين سلامي داني
Pubi عاني
Pubis عانة
Radio - carpal joint مفصل كعبري رسغي
Radio - ulnar joint مفصل كعبري زندي
Recuurrent راجع
Redial nerve العصب الكعبري
Retactor مسترجعة - شادة
Rete arteria شبكة شريانية
Rete Carpi dorsalis شبكة رسغية ظهرية
Retia vasculosa شبكة وعائية

Mego
Site Admin
مشاركات: 188
اشترك في: 22 أكتوبر 2013, 01:39

Re: المدخل إلى علم العضلات

مشاركةبواسطة Mego » 07 مايو 2011, 13:21

Sacral عجزي
Sacral joint مفصل عجزي
Sacro - iliac joint مفصل عجزي حرقفي
Sacrum عجز
Saphena صافن
Scutular درعي
Scutulum درع
Semilunar هلالي
Septum حاجز
Sesamoiol سمسماني
Shoulder joint مفصل الكتف
Shoulder girdle حزام الكتف
Shoulder joint مفصل الكتف
Sinus جيب - سيالة
Spaces حيز - أحياز
Spinal شوكي
Spine - Spina شوكة
Stellate نجمي
Stifle joint مفصل الركبة
Stroma سدي
Styloid process شاخصة قلمية
Superfecial سطحي
Superfical temporal صدغي سطحي
Surface سطح
Sutura – Suture درز – دروز
Sympathatic trunk الجذع الودي
Tarsal joint مفصل رسغي للقدم
Tboracic aorta أبهر صدري
Temporal صدغي
Terminal (end) artery شريان انتهائي
Thoracic – Pectoral صدري
Thoracic aorta شريان أبهر صدري
Thoraco – Cicrominal artery صدري شريان أخرومي
Thoraco – dorsal artery صدري شريان ظهري
Thorax – Pectoris - Chest صدر
Thyro - pharyngeal درقي بلعومي
Thyroid درقي
Tondon وتر
Ulnar nerve العصب الزندي
Umbilicus , hilus سرة
Upper lip (Labium superior) شفة علوية
Vagina Tunica الغمد الأصفر
Vagus nerve العصب الحائر – المبهم
Ventral baccual nerve العصب الشدقي البطني
Palmer راحي
Palmer digital artery شريان إصبعي راحي
Zygomatic وجني
Zygomatic process شاخصة وجنية


العودة إلى “كلية الطب البيطرى”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 3 زوار