البرامج الغذائية المتبعة عند تربية أمهات دجاج التسمين و الدج

Mego
Site Admin
مشاركات: 188
اشترك في: 22 أكتوبر 2013, 01:39

البرامج الغذائية المتبعة عند تربية أمهات دجاج التسمين و الدج

مشاركةبواسطة Mego » 25 ديسمبر 2011, 13:39

البرامج الغذائية المتبعة عند تربية أمهات دجاج التسمين و الدجاج البياض

Feed programs for broiler breeders and layers

أثناء فترة تربية أمهات التسمين يتم اتباع برامج غذائية معينة بهدف تحديد كمية
الغذاء المستهلكة من قبل الأمهات و ذلك تحقيقا لعدة فوائد منها:
1. تأخير النضج الجنسي وبالتالي الحصول على بيض كبير الحجم في بداية وضع البيض.
2. عدم زيادة وزن الجسم عند النضج الجنسي عن طريق تقليل دهن البطن و بالتالي زيادة الإنتاج و الخصوبة.
3. لا تتأثر نسبة الوفيات طالما لو يتم تقليل الغذاء إلى حد المجاعة.
4. المساعدة في تقليل التكاليف عن طريق خفض كمية العلف المستهلكة.
5. الحفاظ على حيوية الطيور طوال فترتي الرعاية وإنتاج البيض.
6. زيادة إنتاج البيض وزيادة وزنه.

ويهدف
تحديد كمية العلف أساسا أثناء فترة التربية إلى الوصول بالدجاج بوزن مثالي
عند النضج الجنسي وبالتالي الحصول على أعلى إنتاج من ا لبيض مع زيادة
وزنه.

البرامج الغذائية المتبعة لتحديد كمية الغذاء: Programs for feed restriction


هناك العديد من البرامج المتبعة لتحديد كمية الغذاء أثناء فترة رعاية (نمو) الطيور, وسوف نستعرض منها الآتي باختصار:
1. تحديد كمية العلف المقدمة يوميا: Feeding on restricted feed daily
وفيها
يتم تحديد كمية العلف التي تقدم للطيور يوميا ويتم تحديد العلف ابتداء من
الأسبوع الرابع و حتى قبل إنتاج البيض. و يجب تعديل الكمية المقدمة يوميا
بناء على نتائج الوزن الأسبوعي. مع مراعاة استعمال المعالف الأتوماتيكية
ذات الجنزير السريع ( 18 متر في الدقيقة) حتى تصل العليقة إلى أخر العنبر
بسرعة, و بالتالي توزع كمية العلف على أكبر عدد من الطيور, وذلك لعدم أحداث
تزاحم بين الطيور و لضمان حصول كل الطيور على ا لعلف نتيجة حالة الجوع
التي يكونون عليها. وكذلك يمكن استخدام المعالف المستديرة التي ترتفع و
تنخفض تبعا لميعاد تقديم العلف للطيور.
2. نظام التغذية يوم بعد يوم (أو التصويم يوم بعد يوم): Skip a-day feeding
حيث
يتم التغذية في يوم و تصويم الطيور اليوم التالي ولكن كمية العلف المقدمة
للطيور في يوم التغذية تعادل ضعف كمية العلف المقدمة في يوم واحد من النظام
السابق, وفي اليوم التالي يتم منع العلف عن الطيور. وهذه النظام هو تعديل
للنظام السابق ذكره في أنه يتفادى عدم توزيع العلف توزيعا عادلا بين الطيور
نتيجة لاستئثار الطيور القوية لكميات أكبر من معدلاتها الغذائية و بالتالي
يؤدى هذا النظام إلى زيادة تجانس الطيور عند النضج الجنسي. ولكن عيب هذا
النظام أن ا لطيور تكون جائعة يوما كاملا و في اليوم التالي تأكل بشراهة
مما يؤدي إلى زيادة حجم الحوصلة وقلة تحويل العلف, بالإضافة إلى زيادة
استهلاك المياه في يوم الصيام مما يؤدي إلى بلل الفرشة وزيادة مشكلاتها,
ويمكن تفادي هذه المشكلة بتحديد كمية المياه المقدمة في يوم التصويم.
3. التغذية في يومين متتاليين و الصيام في اليوم الثالث:
وفي هذا النظام تقدم العليقة المقررة في ثلاثة أيام على يومين واليوم الثالث يتم تصويم الطيور.
4. نظام التصويم يومين في الأسبوع و التغذية لمدة 5 أيام:
ويتم
تغذية الطيور على المعدلات المخصصة يوميا في النطام الأول ثم التصويم
يومين متباعدين. وأساس حساب كمية العلف في هذه الحالة هو ضرب كمية العلف
المقررة يوميا للطيور المرباة في 7 ثم القسمة على 5 , أي يعطي للطائر يوميا
حوالي 140% من كمية العلف المقررة له في أيام التغذية.
5. نظام التغذية على علائق منخفضة الطاقة والبروتين و مرتفعة في الألياف:
ويتبع
هذا النظام في المساكن المفتوحة, ويحتاج هذا النظام إلى خبرة خاصة في
تكوين العلائق, وهو يوفر العليقة للطيور يوميا و بالتالي يمنع التزاحم.

العودة إلى “قسم الدواجن”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر